الجامعة المصرية للتعلم الإلكتروني

انت هنــا :

عن الجــامعة


تم إنشاء الجامعة المصرية للتعلم الإلكتروني بالقرار الجمهوري رقم 233 لسنه 2008 كأول جامعة مصرية تتبنى مبدأ التعلم الإلكتروني في تقديم خدمات تعليمية على أعلى مستوى جودة، بأسعار مناسبة، وتعمل على إمداد سوق العمل بعناصر لها مهارات عالية وتتعامل مع التكنولوجيات العالية وعلى دراية بأحدث ما وصل إليه العلم في مجالات التخصص. كما تلتزم الجامعة بالتحسين المستمر للبيئة التعليمية بما يجعلها قادرة على تلبية الاحتياجات المستقبلية للمجتمع والصناعة.





تعتمد سياسة الجامعة التعليمية على نظام تعليمي يمتزج فيه عناصر التعليم الإلكتروني والتعليم عن بعد مع الدراسة وجها لوجه في إطار نظام تعليمي متكامل وذلك اعتماداً على الأساليب الآتية:


. محاضرات وفصول دراسية مباشرة (وجهاً لوجه) بين الطالب والأستاذ في مراكز دراسية للجامعة موزعة جغرافيا في القاهرة وطنطا وأسيوط.


· الفصول الدراسية الافتراضية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومن خلال برنامج إدارة التعلم.



· مؤتمرات الفيديو المرئية يقوم بها الأساتذة للطلاب في المراكز الدراسية.



· تعلم ذاتي من خلال شبكة الإنترنت وشبكة معلومات الجامعة للمقررات الدراسية الإلكترونية التي قامت الجامعة بتطويرها وإعدادها لطلابها.



وهذا النظام التعليمي يجمع بين مميزات التعليم التقليدي والتعليم الالكتروني فالأول يسمح بالاتصال المباشر بين الطالب والأستاذ من جهة والطالب و زملاؤه من جهة أخرى والثاني يكسب الطالب مهارات استخدام التكنولوجيا الحديثة ومهارات الاتصال والبحث عن المعلومة والمعرفة بالإضافة إلى مهارات العرض، وعلى هذا يصبح الطالب في الجامعة المصرية للتعلم الإلكتروني محور العملية التعليمية بعكس النظم التقليدية للتعليم التي تجعل المدرس هو محور العملية التعليمية وهذا النظام المتميز في التعليم يكسب الطالب المعارف والمهارات التي تؤهله وتزيد من فرص التحاقه بسوق عمل تنافسي وعالمي.